من

من
I
الوسيط
(مَنْ): تكون مَنْ بالمعاني الآتية:
1- شَرطية يُجزَمُ الفعلُ المضارعُ في شرطها وفي جوابها نحو: مَنْ يَعْمَلْ سُوءًا يُجْزَ بِهِ
2- استفهامية نحو: قَالُوا يَا وَيْلَنَا مَنْ بَعَثَنَا مِنْ مَرْقَدِنَا،- ونحو:
قَالَ مَنْ ربُّكُمَا يّا موُسى. وإِذا قيل: مَنْ يفعل هذا إلاَّ زيد؟ فهي مَنْ الاستفهامية دل الأسلوب معها على معنى النفي. ومنه قوله تعالى في التنزيل العزيز: وَمَنْ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلاَّ اللهَ.
3- موصولة نحو: أَلَمْ تَرَ أَنَّ الله يَسْجُدُ لَهُ مَنْ في السَّمَواتِ ومَنْ في الأَرْضِ.
4- نكرة موصوفة، وبهذا تدخل عليها(رُبّ)، ومنه قول سُويد: رُبَّ من أَنْضجْتُ غيظًا قلبَهُ قد تمنَّى ليَ مَوْتًا لم يُطَعْ
ووصَفت بالنكرة في نحو قولهم: مررت بِمَنْ مُعْجبٍ لك.
II
الوسيط
(مِنْ): حرف جرّ يأتي على وجوه، منها:
ا- الابتداء، وهو الغالب، ويدخل على الزَّمان قليلاً نحو: مَرِضَ مِن يوم الجمعة. وعلى غير اسم الزمان نحو: سار مِن القاهرة.
2- التبعيض، فيمكن أَن يذكر موضعَها كلمةُ بعض، مثل: منهم من أَحسن ومنهم من أَساء، وفي التنزيل العزيز: حتى تُنْفِقُوا مِمَّا تُحِبُّونَ.
3- البيان، فيكون ما بعدها ييانًا لشيء مُبهَم قبلَها، وكثيرًا ما تقع بعد ما ومهما، نحو: مَا يَفْتَحِ الله لِلنَّاسِ مِنْ رَحْمَةٍ، ونحو: مَهْمَا تَأْتِنَا بِهِ مِنْ آيَةٍ.
4- التعليل، نحو: مِمَّا خَطِيئَاتِهمْ أُغْرِقُوا.
5- البدل، نحو: أَرَضِيتُمْ بِالْحَيَاةِ الدُّنَيَا مِنَ الآخِرَةِ.
6- الفصل والتمييز، وهي الداخلة على ثاني المتضادَّين، نحو: وَاللهُ َيَعْلَمُ المُفْسِدَ مِنَ المُصْلِحِ.
7- توكيد العموم، وهي الزائدة في نحو: ما جاءَني من أَحدٍ. ويشترط أَن يتقدَّمَهَا نفيٌ أَو نهيٌ أو استفهامٌ بهل، وأَن يليَهَا نكرة. نحو: مَا على الْمُحْسِنِينَ مِنْ سَبِيلٍ.

Arabic modern dictionary. .

Игры ⚽ Поможем сделать НИР

Share the article and excerpts

Direct link
Do a right-click on the link above
and select “Copy Link”